عقيلة صالح يكشف أسباب زيارته إلى موسكو
آخر تحديث GMT 10:12:39
المغرب اليوم -

عقيلة صالح يكشف أسباب زيارته إلى موسكو

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عقيلة صالح يكشف أسباب زيارته إلى موسكو

رئيس البرلمان عقيلة صالح
طرابلس - نعم ليبيا

صرّح رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، أنه أكد للمسؤولين الروسيين خلال زيارته لموسكو، أن المبادرة المصرية هي الحل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا.

وأشار صالح في مقابلة على قناة “روسيا اليوم”، أن المجلس الرئاسي لا يرغب في الحل السياسي، مضيفا أن المجموعات المسلحة الموالية لهُ، مستفيدة من الفوضى التي تعيشها ليبيا.

وعن زيارته للعاصمة الروسية، أوضح رئيس مجلس النواب، أن الوساطة الروسية مقبولة من الجميع وفاعلة، وأن ليبيا تُعوّل على أهمية دورها لتكون وسيطا في حل الأزمة في ليبيا.

وأضاف المستشار عقيلة صالح، أنه طلب من المسؤولين في روسيا، حثّ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، على تحريك عمل البعثة الأممية، حتى تستطيع تنفيذ إعلان القاهرة، وتنفيذ مخرجات برلين، لمقدرتها على إقناع جميع الأطراف.

وأشار عقيلة صالح، خلال المقابلة، أن غرض تحرك الجيش الوطني اتجاه العاصمة، لم يكن لأجل الإستلاء على السلطة، إنما لأجل محاربة المجموعات المسلحة الخارجة عن القانون.

وكشف رئيس البرلمان، حول اتفاق الصخيرات، بقوله: “من وقّعوا على اتفاق الصخيرات، لم يكونوا مفوضين بالتوقيع، بالمطلق، حتى أعضاء مجلس النواب، كان هناك منع لهم أن يوقعوا على أي اتفاق، قبل العودة إلى مجلس النواب، ووقعوا دون تفويض، ولا أحد من الذين وقعوا على اتفاق الصخيرات، مفوضا عن الشعب الليبي”.

وأوضح عقيلة صالح، أن فائز السراج لم يكن طرفا في حوار، وأتوا به من الخارج، ويريد البقاء في كرسيه كرئيس حكومة فقط، مشيرا في حديثه، أن طرف الحوار، إن وُجد، هو المجلس الأعلى للدولة، وكان يفترض على السراج، بعد رفض حكومته مرتين من قِبل مجلس النواب، أن يغادر الحكومة، ويأتوا برئيس وزراء جديد.

وكشف صالح، أن لديه زيارة خلال يومين، إلى جنيف للقاء نائبة المبعوث الأممي في ليبيا ستيفاني وليامز، لمناقشة المساعي الرامية لتسريع تطبيق إعلان القاهرة.

وعن الموقف الأمريكي في ليبيا، أكد المستشار عقيلة صالح، أن السفير الأمريكي لدى ليبيا، كان مؤيدا لإعلان القاهرة، مشيرا أنه سيلتقي مسؤولين أمريكيين خلال زيارته إلى جنيف.

قد يهمك أيضًا:

الهلال الأحمر الليبي يوزع 70 سلة غذائية على المحتاجين في صبراته

مطار سبها الدولي يستلم جهاز قياس الحرارة من لجنة الأزمة لمكافحة "كورونا"

yeslibya
yeslibya

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عقيلة صالح يكشف أسباب زيارته إلى موسكو عقيلة صالح يكشف أسباب زيارته إلى موسكو



تمنحكِ إطلالة عصرية وشبابية في صيف هذا العام

طرق تنسيق "الشابوه الكاجوال" على طريقة رانيا يوسف

القاهرة - نعم ليبيا

GMT 18:25 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

مذيعة "سي إن إن برازيل" تتعرض لسطو مسلح على الهواء
المغرب اليوم - مذيعة

GMT 17:57 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

تصميم تمثال "للفرعون" محمد صلاح في أشهر متاحف العالم

GMT 19:47 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

كلوب - تراوري لا يُصدَق- أحيانا لا يمكن إيقافه

GMT 01:34 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

برايتون يوقع عقدا نهائيا مع آرون موي لاعب هيديرسفيلد

GMT 18:09 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

هدف عالمي في كأس هولندا

GMT 07:02 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

توتنهام "يغازل" بيل للمرة الثانية في أقل من أسبوع

GMT 16:06 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

الكشف عن تفاصيل إصابة ماني وكلوب يعلق

GMT 16:41 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

لمحة فنية رائعة من صلاح تسفر عن هدف

GMT 14:49 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

ليفربول يواصل سلسلسة انتصاراته وأرقامه المميزة

GMT 17:53 2018 الجمعة ,12 تشرين الأول / أكتوبر

قصص الأنبياء نبي الله يونس في بطن الحوت

GMT 02:34 2018 السبت ,01 أيلول / سبتمبر

فرقة سماعى تشدو بأجمل أغانيها بـ بيت السنارى

GMT 04:37 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

منزل كارين بول يتميز بشغفها الموسيقي والديكورات العصرية

GMT 19:01 2016 الأحد ,21 شباط / فبراير

7 نصائح لتسهيل وتسريع عملية الولادة الطبيعية

GMT 14:09 2014 الجمعة ,26 كانون الأول / ديسمبر

طرق لتنسيق زينة "عيد الميلاد" وصناعة الأكاليل المضيئة
 
yeslibya

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

albahraintoday albahraintoday albahraintoday albahraintoday
yeslibya yeslibya yeslibya
yeslibya
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
libya, Libya, Libya